احمد عبد الستارالأخبارعاجل

12 من حزيران، اليوم العالمي لمكافحة عمالة الأطفال

احمد عبد الستار

كارل ماركس: “إن الرأسمالي يشتري بقيمة الرأسمال نفسها المزيد من قوى العمل حينما يستعيض باطراد عن العمال الماهرين بعمال أقل مهارة، وعن قوة عمل ناضجة بقوة عمل غير ناضجة، وعن الذكور بالإناث، وعن الراشدين باليافعين والأطفال”… وفق بيانات صادرة من منظمة العمل الدولية، وجود ما يقارب 200 مليون طفل يعملون في دول مختلفة حول العالم، ومنها في مهن خطرة. زاد عدد العمال الأطفال في السنوات الأخيرة، بسبب انتشار الفقر، وتعطيل الدوام المدرسي مع الإغلاق الذي رافق انتشار كورونا. عمالة الأطفال جريمة بحق الطفولة، واستغلال جائر لحاجتهم وحاجة عوائلهم للمال، بظل نظام اجتماعي قائم على السعي وراء المال يظل الأطفال عرضة للإستغلال بما إن كل شيء معد للبيع والشراء حتى الأطفال وقيمة قوة عملهم، لأن الرأسمال لا حدود لظمأه للأرباح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى